منتدى البرصا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احبتنا زوار الموقع الكرام نود اعلامكم جميعا بان المنتدى مفتوحاً للجميع
لذلك فلا تبخلوا علينا بزيارتكم والتصفح ولو بالقراءة والدعاء

لا نريد ان نجبركم على التسجيل للتصفح نريدكم فقط ان استفدتم شيئاً من الموقع بان تدعو من قلبك لصاحب الموضوع والعاملين بالموقع

ودمتم بحفظ الله ورعايته
"خير الناس أنفعهم للناس"
المدير : ياســــين المقفتــــــــاح

منتدى البرصا

 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 للأطفال مشاكل نفسية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
xavi anir
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 16
الجنس : ذكر
العمر : 21
تاريخ التسجيل : 18/03/2012
الموقع : fcbarcelona2012.allahmuntada.com

مُساهمةموضوع: للأطفال مشاكل نفسية   الإثنين مارس 19, 2012 5:52 pm

توصلت العديد من الأبحاث والدراسات النفسية إلى أن الطفل معرض للمعاناة النفسية بصورها المختلفة تماماً مثل الكبار، فقد يعتبر النمو الانفعالي السليم مظهراً من التكيف والتوافق النفسي.
فالتكيف في معناه العام هو السلوك الذي يحاول به الفرد التغلب على الصعوبات أو العوائق التي يقف حيال تحقيق رغبة أو حاجة أو دافع، والتكيف هو الذي يخفض أو يزيل التوتر الناشئ عن الإحباط أو الصراع بطريقة إيجابية تعيد الاتزان أو التوافق بين الفرد وبيئته، ويحافظ على التوازن بين العمليات النفسية، وله مظاهر عدة منها القدرة على ضبط الانفعالات في حدود مقبولة بمعنى التعبير عنها تعبيراً غير متطرف، فكبتها قد يؤدي إلى التنفيس عنها بأنواع من السلوك غير السوي، وترك العنان لها قد يسيء إلى علاقات الفرد الاجتماعية، هذا مع العلم بأن بَلاَدَة الانفعال كالعصبية والهم والقلق تعتبر جميعاً مظاهر لعدم التكيف، كما يساعد الفرد على التكيف استغلال ذكائه في موجهة المشاكل، والاعتراف بالواقع ومواجهته لا الهروب منه عم التمتع بعلاقات اجتماعية سليمة تتطلب من الفرد أن ينظر إلى المجتمع بروح ودَّية وإلى الحياة بمنظار أبيض.
وجدير بالذكر أن أغلب المشاكل الانفعالية تنتج من الإحباط أو الصراع الذي يحدث نتيجة إعاقة حاجة أو رغبة للفرد، أي أن الإعاقة تسبب الإحباط الذي يؤدي إلى التوتر، وهذا يؤدي بدوره إلى الاستجابة التي ترمي إلى إعادة التوافق والتكيف، وهذه السلة من العمليات كثيرة الحدوث في حياتنا اليومية، وتعتبر صمَّام الأمن الذي يقي الفرد شر الانفعالات الضارة، أما إذا لم يستطع الفرد التغلب على الإحباط والصراع فكثيراً ما يلجأ إلى استجابات بديلة لحماية شخصيته وإرضاء دوافعه الانفعالية، أو بمحاولة تغيير الواقع حتى يصبح مقبولاً ومحمتلاً، ومن هنا تظهر أنواع المشاكل والاضطرابات النفسية التي نلاحظها على الطفل في مراحل نموّه المختلفة، وهنا لا بد من الحديث بإيجاز عن بعض هذه المشاكل، حيث في مرحلة المهد تشكل العلاقة بين الطفل ووالديه مصدراً هاماً من مصادر الاضطرابات النفسية، حيث أن الوالدين هما مصدر إشباع حاجات الطفل ودوافعه، فمثلاً أثبتت الدراسات أن الحرمان العاطفي يؤدي في كثير من الأحيان إلى ظهور نزعات عدوانية عند الطفل، ولو أنها تظهر في أول الأمر في شكل وسائل دفاعية في حالات الغضب، هذه الحالة لا يمكن اعتبارها مشاكل سلوكية إلاَّ إذا انفصلت عن حالة الغضب وظهرت دون أي سبب
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يــــــاسيــــــــــــــن
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 205
الجنس : ذكر
العمر : 20
تاريخ التسجيل : 18/03/2012
الموقع : منتدى البارصا
الساعة الأن :

مُساهمةموضوع: رد: للأطفال مشاكل نفسية   الثلاثاء مارس 20, 2012 5:22 am

شكرا على الموضوع الرائع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fcbarcelona2012.allahmuntada.com
 
للأطفال مشاكل نفسية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البرصا :: المشاكل النفسية و الاجتماعية-
انتقل الى: